... التخطي إلى المحتوى


قالت الدكتورة رنا هانى أخصائى الصحة النفسية التربية الإيجابية، إن الاحترام كلمة شاملة للطريقة التى يجب أن نتعامل بها مع بعض، حيث يبدأ باحترام الذات من حيث معرفة واجباتها وما يجب أن نفعله فى أى مكان وعدم تخطى حدود من حولنا، وهناك الاحترام المتبادل مثل احترام الملكية واحترام الخلفية وقبول الاختلافات.


 


وأضافت «هاني» خلال حوارها ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، من تقديم أحمد عبدالصمد وجومانا ماهر، على القناة الأولى والفضائية المصرية: “التربية عملية تدريجية ولا يمكن إكساب الطفل قيمة بين يوم وليلة، حيث نربى الطفل على الاحترام بداية من يوم الولادة، عن طريق البداية من النفس، فالطفل يقلد والديه فى كل تصرفاتهما وذلك فى أول 6 سنوات من عمره”.


 


وتابع أخصائى الصحة النفسية التربية الإيجابية: “لما الطفل يتولد نحاسب على كلامنا، لأنه لما يقلد حاجة بتتحفر جواه وبتفضل تكبر لحد ما تبقى جزء من شخصيته”.


 


وأردفت: على الأبوين أنهما ليسا العنصر الوحيد المؤثر على الإبن، فبعد 12 سنة يحاول الطفل التأثر بأصدقائه والمجتمع من حوله بشكل أكبر، ويجب أن نركز فى كل مرحلة من مراحل النمو على الاحترام، مثل احترام الملكية: “لما يجيلنا ضيوف وابنى عنده 5 سنين وهيتخانق على الألعاب لازم نعلمه إن فى ضيوف وممكن يلعب بيها مع أصحابه، ونشيل الألعاب اللى مش هيرضى يشارك فيها أحد”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *